منوعات

فنان مصري كبير يرفض الوقوف دقيقة حداد على “شهداء غزة”… ما السبب؟

سما عدن الإخبارية /متابعات

 

أثار الفنان محمود حميدة الجدل في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي، بعد رفضه وقوف الحضور دقيقة صمت “حدادا على أرواح شهداء الشعب الفلسطيني، لأن الحداد كما وصفه ينهي الحزن”.

 

 

 

 

وتداول رواد السوشيال ميديا مقطع فيديو من حفل مهرجان الجونة لمحمود حميدة قال فيه: من خلال قصص اليأس نؤكد على صمود الشعب العربي، فلتكن أفلامنا شهادة على صمود الروح الإنسانية في وجه الظلام.

 

 

وقال محمود حميدة، على مسرح مهرجان الجونة السينمائي: أقف اليوم أمامكم لأتكلم عن المسؤولية التي نتقاسمها جميعًا وهي مسئولية تسليط الأضواء على أكثر أوقات الإنسانية ظلامًا، فنحن كصناع ومبدعين ومحركو مشاعر وناقلو حقيقة نمتلك هذه القدرة، وعلينا واجب لأننا روات القصص غير المروية وحاملو الحقائق غير المريحة، ومن قصص اليأس نستطيع أن نسلط الضوء على جوهر إنسانيتنا المشتركة في عالم أصبح يغض النظر عن الفظائع.

 

 

 

 

 

وتابع محمود حميدة: لدينا القدرة على أن نكون محفزين على التغيير، لأن القهر ليس مجرد فصول تاريخية، ولكنه جروح حية تتطلب الاعتراف والفهم من أجل الشفاء، فلتكن أفلامنا من شهادة على صمود الروح الإنسانية وأملا في وجه الظلام، السيدات والسادة وأشكركم على الحضور.

 

وأضاف محمود حميدة: مكتوب في الورق أن أطلب منكم الوقوف دقيقة حداد، ولكن أنا مش هطلب ده لأن الحداد كما نعبر به عن الحزن فهو دافع عن النسيان وأنا لا أريد أن أنسى ولا أريد أن تنسوا.

 

 

وانطلقت الدورة السادسة من مهرجان الجونة السينمائي، بدون أجواء احتفالية، حيث تنطلق هذه الدورة بشكل استثنائي بعنوان نافذة على فلسطين والذي يعرض مجموعة من أهم الأفلام التى تتعمق في قلب القصص الفلسطينية، وتسليط الضوء على التحديات التي تواجه هؤلاء البشر الصامدين، ويشهد حفل الافتتاح حضور عدد كبير من نجوم الفن.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار