اخبار عربية ودولية

ما حقيقة استشهاد صاحب جملة ” متعيطش يا زلمة.. كلنا شهداء”؟

سما عدن /متابعات

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي خبر استشهاد الشيخ نزار ريان الفلسطيني صاحب جملة “متعيطش يازلمة” الذي فقد ابنه البكر في قصف مستشفى المعمداني في تشرين الأول.

 

 

وسبق أن ظهر في فيديو رغم استشهاد ابنه بعد ضرب مستشفى المعمداني، ووقف بقوة بين الناس المصدومين مما حدث وأقارب الشهداء يقول: “متعيطش يا زلمة كلنا شهداء الشهيد يشفع في سبعين من أهله قل اللهم أجرني في مصيبتي وأخلف لي خيرا منها فلسطين أرض جهاد”

 

 

 

 

وكان رواد مواقع التواصل ربطوا بين الشيخ صاحب مقولة “متعيطش يازلمة” وملامح أحد الشهداء وهو نزار ريان صاحب الاسم الحقيقي، وظنوا أنه استشهد، لكنه مازال حياً، أما نزار ريان الحقيقي فقد استشهد عام 2009، وهو أحد قيادات الفصائل الفلسطينية، بحسب التلفزيون الفلسطيني.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار