اخبار عربية ودولية

شهداء وجرحى بينهم أطفال ونساء في قصف للجيش الإسرائيلي على غزة  

استشهد وأصيب عشرات الفلسطينيين، بينهم أطفال ونساء، فجر الأربعاء، إثر تواصل قصف قوات الاحتلال الإسرائيلي مناطق متفرقة من قطاع غزة، تمركزت وسط وجنوب قطاع غزة، بالتزامن مع شن أحزمة نارية.

واستشهد ثلاثة فلسطينيين، وأصيب آخرون، من جراء استهداف الاحتلال منزلا لعائلة النحال في منطقة خربة العدس، شرق رفح جنوب قطاع غزة.

وارتقى عدد من الشهداء، وأصيب العشرات، في قصف الاحتلال منزلا خلف مدارس وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، شرق المغازي وسط القطاع.

كما دمرت طائرات الاحتلال عددا من أبراج عين جالوت بمخيم النصيرات، وقصفت محيط شارع عشرين في المخيم.

فيما نفذت أحزمة نارية شرق مخيم النصيرات، وخان يونس جنوبا، وسمع دوي انفجارات وقصف عنيف من طائرات الاحتلال الحربية في الأجزاء الجنوبية لوسط خان يونس.

ووصلت، قبل قليل، جثامين 4 شهيدات إلى مجمع ناصر الطبي في خان يونس، بعد تمكن طواقم الهلال الأحمر من دخول مدينة حمد.

وشنت طائرات الاحتلال سلسلة من الغارات العنيفة على مخيمات النصيرات، والبريج، والمغازي، وسط قطاع غزة.

واستهدفت غارات جوية إسرائيلية عنيفة حي المنارة وقيزان النجار ومعن في مدينة خان يونس.

ولا تزال آلة التدمير الإسرائيلية تمارس عدوانها وحربها على القطاع لليوم الـ89 على التوالي، حيث وصل عدد الشهداء في قطاع غزة منذ بداية العدوان وحتى مساء الثلاثاء أكثر من 22 ألف شهيد، جلهم من النساء والأطفال، فيما تجاوز عدد الجرحى حاجز الـ57 ألفا، ولا يزال الآلاف في عداد المفقودين.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار